عشاق سوريا الاسد
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا

عشاق سوريا الاسد

منتدى رياضي شبابي ثقافي منوع
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ساحات الوطن.. مهرجانات محبة.. ودعم للإصلاحات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأدمن الحر
الادارة
الادارة


عدد المساهمات : 1768
السٌّمعَة : 17
تاريخ التسجيل : 06/11/2010
العمر : 37
الموقع : سوريا الاسد

مُساهمةموضوع: ساحات الوطن.. مهرجانات محبة.. ودعم للإصلاحات   الجمعة يوليو 01, 2011 8:06 pm

من القريا في السويداء معقل الثوار.. إلى سيف الدولة والأشرفية وساحة سعد الله الجابري في حلب موطن الإباء.. إلى باب توما بدمشق حيث العراقة وعبق تاريخ الأولين.. الى اللاذقية عروس الساحل السوري.. مئات آلاف الأحرار تجمعوا على حب الوطن..‏



ودعماً لمسيرة الإصلاح.. ووفاء للقائد السيد الرئيس بشار الأسد..‏

ومن أمام صرح شهداء الثورة السورية الكبرى رفع أبناء السويداء علماً للوطن بطول 1700م تأكيداً أن راية الوطن ستبقى خفاقة وأن الشعب السوري سيخرج من هذه الأزمة أكثر قوة وصلابة.‏

على مساحة الوطن اثبت الشعب السوري انه بفكره وعقيدته أكبر وأعظم من المؤامرات التي تحاك ضده لانه شعب صامد ومقاوم.‏

فكان يوم الجمعة يوم عزة وكرامة.. ويوماً للحمة الوطنية رداً على كل محاولات زرع الفتنة والتفرقة بين الشعب السوري الواحد.. وتأكيداً على أن الوحدة الوطنية راسخة بين كل أبنائه.‏

ففي السويداء رفع الآلاف من أبناء المحافظة خلال مسيرة جماهيرية حاشدة أمس في بلدة القريا معقل قائد الثورة السورية الكبرى سلطان باشا الاطرش العلم العربي السوري بطول 1700 متر تعبيرا عن حبهم ووفائهم للوطن ودعما لبرنامج الاصلاح الشامل الذي يقوده السيد الرئيس بشار الاسد.‏



وامتد العلم من أمام صرح شهداء الثورة السورية الكبرى وصولا إلى المدخل الشمالي للبلدة حيث ردد المشاركون الذين يمثلون مختلف الفعاليات الشعبية والأهلية والاجتماعية والنقابية الهتافات الوطنية التي أكدت على تعزيز اللحمة الوطنية في مواجهة كل المؤامرات التي تستهدف النيل من سورية ومواقفها الوطنية والقومية وأمنها واستقرارها ومنعتها وقوتها.‏

وقال حازم الحلبي أمين فرع شبيبة الثورة في السويداء ان جماهير المحافظة ارادوا لهذا اليوم ان يكون يوم العزة والكرامة واللحمة الوطنية ردا على كل محاولات زرع الفتنة والتفرقة بين الشعب السوري وتأكيدا على أن الوحدة الوطنية راسخة بين كل أبنائه.‏

وعبّر الشاب غزوان الصحناوي عن سعادته بالمشاركة لدعم برنامج الاصلاح الشامل والتأكيد على أن الشعب السوري بفكره وعقيدته أكبر وأعظم من المؤامرات التي تحاك ضده لانه شعب صامد ومقاوم.‏

وقال غسان خداج ان خروج أبناء السويداء جاء للتأكيد على أن راية الوطن ستبقى خفاقة وأن الشعب السوري سيخرج من هذه الازمة أكثر قوة وصلابة.‏

وبيّن فرحان الهوارين أن هذا الحضور الجماهيري الكبير يدل على تأييد واسع لبرنامج الاصلاح الشامل والتوضيح بأن جميع أبناء سورية مدعوون لنبذ الفتن وبناء الوطن والحفاظ على أمنه واستقراره.‏

ولفت الشاب محمود شلغين إلى أن حضوره مع رفاقه يأتي تعبيرا عن حبهم للوطن وقائده ودعما لبرنامج الاصلاح الشامل وتأكيدا على عمق الانتماء الوطني.‏

وقالت شريفة عيدود جزائرية متزوجة في سورية ان هذه المبادرة الشعبية برفع العلم العربي السوري الذي يمثل رمز الوطن وعزته وشموخه وكبرياءه هي خير دليل على محبة الشعب العربي السوري ووفائه لوطنه معبرة عن فخرها واعتزازها بانتمائها إلى الجزائر بلد الشهداء وسورية العروبة قلعة الصمود والتصدي.‏

وعبرت ليلى غبرة عن شعورها بالعزة والكبرياء من خلال مشاركتها برفع العلم العربي السوري داعية العالم أجمع لرؤية أبناء سورية أمس وهم على قلب واحد يهتفون بملء الحناجر نعم لسورية رمز الوحدة الوطنية.‏

وقالت ناديا صبح أشعر بالفرحة العارمة وسط هذه الجموع التي تهتف باسم الوطن داعية الله أن يحفظ الوطن من كل مكروه.‏

ولفت الطفل ايهاب الصفدي إلى أن مشاركته في رفع العلم العربي السوري أمس في مسقط رأس المجاهد سلطان باشا الاطرش هي تعبير عن الوفاء للوطن والتمسك بخيار الوحدة الوطنية ومسيرة الاصلاح الشامل.‏

آلاف المواطنين يحتشدون في ساحتي باب توما والحجاز .. ومسيرات في جديدة عرطوز‏



يواصل السوريون بكافة فئاتهم وشرائحهم الاجتماعية نشاطاتهم وفعالياتهم الوطنية للتعبير عن دعمهم للوحدة الوطنية وبرنامج الاصلاح الشامل الذي يقوده السيد الرئيس بشار الأسد وتصديهم للمؤامرة التي تستهدف امن الوطن واستقراره.‏

ففي باب توما شارك الالاف من المواطنين في حملة شعبية فنية حملت اسم جمعة سيد الوطن ردا على القنوات الاعلامية المغرضة التي تسيء الى الفة يوم الجمعة وحميميته في سورية بسبب ما تبثه من صور ملفقة و اخبار وفيديوهات كاذبة وتعبيرا عن دعمهم لمسيرة الاصلاح.‏

وحمل المشاركون في المهرجان الاعلام الوطنية وصور الرئيس الأسد ولافتات تؤكد أهمية الوحدة الوطنية التي تنعم بها سورية وقدرتها على الوقوف ضد المؤامرة الخارجية التي تستهدف النيل من أمنها واستقرارها مرددين الهتافات التي تدعو الى تعزيز وحدة الشعب السوري وتستنكر محاولات زرع الفتنة بين أبنائه.‏



وتخللت المهرجان أغان وطنية وقومية قدمها عدد من الفنانين السوريين تغنت بالوطن وبالدور المهم الذي يؤديه الجيش في حفظ الامن والامان ودور الوحدة الوطنية في اضعاف الحملة الشرسة التي تقودها بعض الفضائيات من أجل زعزعة استقرار سورية.‏

وعبر المشاركون عن دعمهم و تأييدهم للاصلاحات التي يقودها الرئيس الأسد ووقوفهم الى جانب الجيش العربي السوري و قوى الامن في تصديهم للتنظيمات الارهابية المسلحة التي تستغل التظاهرات لترويع المواطنين وتخريب الممتلكات العامة والخاصة.‏

وأكدوا تصميمهم على اعادة البهجة والفرحة ليوم الجمعة واعادة الحياة الى طبيعتها والطمأنينة الى نفوس السوريين بعدما حاول الكثيرون من أعداء سورية أن يحولوه الى يوم حزن وخراب وقتل .‏

كما غصت ساحة الحجاز بدمشق بآلاف المواطنين السوريين تأييدا لمسيرة الاصلاحات التي يقودها الرئيس الأسد ورفعوا الاعلام الوطنية وصور قائد الوطن واللافتات التي أكدت على الوحدة الوطنية ورفض الفتنة والتدخل الخارجي والشكر للدول الصديقة التي تقف الى جانب سورية.‏

وقال أيمن الحلبي من فرقة الاطلال الدمشقية للعراضة الشامية..ان الحرية هي الهواء الذي نتنفسه والامن والاستقرار الذي نعيشه وليست الخروج بتظاهرات واغلاق الشوارع وتخريب الممتلكات العامة والخاصة وترويع المواطنين مضيفا ان من يريد الاصلاح والحرية ينظر بتمعن الى اهمية القرارات والمراسيم التي أصدرها الرئيس الأسد ولا ينقاد خلف محطات الفتنة والتحريض التي تسعى الى وضع المواطن السوري في مواجهة أخيه السوري.‏



وقالت ميرا حسن طالبة سنة ثالثة حقوق انها أتت لتؤكد حبها وولاءها لهذا الوطن وقائده وجيشه ووقوفها الى جانب مسيرة الاصلاحات الشاملة وضد كل من يحاول زعزعة امن واستقرار سورية.‏

وأكد يونس سليمان الذي اصطحب طفليه ذوي الاربعة والثلاثة أعوام ليشارك جموع المواطنين تأييدهم لمسيرة الاصلاحات ان اسقاط المؤامرة ومواجهة الفتنة والتدخل الاجنبي في الشؤون السورية يتطلب تعاون كل فئات المجتمع وقال:ان خروج هذه الحشود دليل على محبتهم للرئيس الأسد وايمانهم بالمستقبل الذي ترسم ملامحه اصلاحات من شأنها رفع مستوى معيشة المواطنين وتفعيل المشاركة السياسية والحريات.‏

ولفت محمد هريدي العامل في مكتب شحن و هو يرفع ابنته ذات ال 8 أشهر بيديه انه جاء ليعلم ابنته حب الوطن والرئيس الأسد وليقول للمخربين: كفاكم نريد ان نلتفت الى أعمالنا وأرزاقنا.. مشيرا الى ان اعمال التخريب والقتل التي تتلطى خلف التظاهرات هي التي تستحضر التدخل الخارجي الذي يرفضه كل الشعب السوري.‏

وعبرت سوسن هلال مهندسة عن أملها في ان يعود الامن والاستقرار لسورية وقالت:نحن هنا لتأييد مسيرة الاصلاح التي يقودها الرئيس الأسد التي نرى فيها خيرا لمستقبل أولادنا فيما ردد زوجها الذي يقف بجانبها خلصت.‏

وقالت قمر زهر من الاتحاد النسائي بدمشق انها أتت لتكون مع أبناء هذا الوطن ضد المؤامرة التي تتعرض لها سورية وكل ما يهدد امنها واستقرارها وللالتفاف حول قيادة الرئيس الأسد في برنامج الاصلاح الشامل معتبرة أن من يتظاهر ويخرب ويحرق ويقتل لا يمثل الشعب السوري وبعيد كل البعد عن قيمه ومبادئه التي يحملها والنابعة من عمق الحضارة السورية وعراقتها التي يجب الحفاظ عليها لتبقى سورية قوية منيعة على كل المتربصين بها.‏

كما خرج الاف المواطنين في مسيرة بجديدة عرطوز بريف دمشق عبروا خلالها عن استنكارهم ورفضهم لكل محاولات نشر الفوضى والفتنة التي تهدف الى زعزعة امن واستقرار سورية مؤكدين دعمهم لبرنامج الاصلاح الشامل واللحمة الوطنية التي يتمتع بها الشعب السوري.‏

.. وأهالي الأشرفية وسيف الدولة في حلب يـؤكدون تصديهـم للمؤامرة‏

احتشد أهالي حي الاشرفية بحلب في مسيرة عفوية عبروا من خلالها عن دعمهم لبرنامج الاصلاح الوطني واصرارهم على التصدي للمؤامرة التي تستهدف وطنهم والسير بسورية إلى بر الامان.‏



واعتبر الاهالي أن هذا التجمع الرائع هو واجب وطني وقومي للرد على كل ما يحاك ضد سورية ودحض ما تبثه قنوات التحريض والتضليل مؤكدين على ثوابتهم الوطنية وحبهم لوطنهم الغالي واصرارهم على أن التطوير يأتي من تلاحم ابناء الشعب.‏

وفي منطقة سيف الدولة تجمع المئات من المواطنين في الشوارع الرئيسية معبرين عن رفضهم لحملات التضليل الاعلامي التي تبثها القنوات المغرضة في اطار التآمر على وحدة الوطن وأمنه.‏



وجدد المشاركون في المسيرة وفاءهم للوطن والتفافهم حول برنامج الاصلاح الشامل بقيادة السيد الرئيس بشار الاسد داعين إلى الوقوف صفا واحدا في وجه ما يحاك ضد سورية ووحدتها.‏

.. ولقاء شعبي في اللاذقية دعماً للاصلاح‏



وفي بسنادا باللاذقية شهدت مقبرة الشهداء تجمعا حاشدا نظمته الحملة المليونية للدفاع عن سورية تعبيرا عن الوحدة الوطنية ورفضا للمؤامرة التي تتعرض لها البلاد.‏

وعبر المشاركون في التجمع عن دعمهم لبرنامج الاصلاح الشامل الذي يقوده السيد الرئيس بشار الاسد واستنكارهم لحملات التضليل الاعلامي التي يشنها عدد من الفضائيات المغرضة ضد سورية.‏

واكد الباحث الدكتور على الشعيبي خلال التجمع أن سورية كانت وستبقى قلعة العرب والعروبة وهي صعبة المنال بفضل لحمة جماهيرها التي كشفت المؤامرة ودعمت مسيرة الاصلاح الشامل التي ستعزز من قوة سورية وموقعها.‏

وقال الشعيبي ان الغرب جعل شعاره خلال القرن الحادي والعشرين القضاء على العرب والاسلام من خلال دعم الاحزاب المتطرفة وبث روح الفتنة والطائفية لكن وعي السوريين ولحمتهم الوطنية أفشل هذا المخطط.‏

حضر التجمع الدكتور محمد شريتح امين فرع الحزب باللاذقية وعبد القادر محمد الشيخ محافظ اللاذقية وعدد من رجال الدين الاسلامي والمسيحي وفعاليات اهلية وشعبية وحشود غفيرة من ابناء اللاذقية.‏



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://reada.syriaforums.net/forum.htm
 
ساحات الوطن.. مهرجانات محبة.. ودعم للإصلاحات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عشاق سوريا الاسد :: المنتدى الاخباري :: أخبار سوريا-
انتقل الى: